قانون الوجهيات وباك صاحبي في تحرير الملك العمومي بخنيفرة

قانون الوجهيات وباك صاحبي في تحرير الملك العمومي بخنيفرة

23
0

00001CAFEHNIFRA

يعتبر احتلال الملك العمومي بالمغرب خرقا  يعاقب عليه القانون  ،ويظل الباعة المتجولين الحائط السهل لتطبيق القانون بحذافيره ،إذ لا تسلم هاته الفئة من شطط بعض رجالات السلطة ،ويبقى اقليم خنيفرة خير مثال ،فقد شهدت المدينة  يوم الأربعاء 27 يناير 2016 وحسب منابر اعلامية محلية ، تعرض احد الباعة المتجولين البالغ  حوالي 50 سنة إلى شطط في استعمال السلطة و المتمثل في تحطيم وتشتيت سلعته  ، و قد اضاف المصدر ان المواطن المغلوب على امره ورغم توسله   كي يمهلوه  بضع دقائق ليغير المكان ، إلا أن كل هذا لم يشفع له واستمر قائد المقاطعة الحضرية الثانية في إهانة الرجل أمام المارة الذين تعاطفوا معه، بجمع مساعدات مادية كل حسب استطاعته لتعويض الخسارة  ، وذهب نفس المصدر الى تشبيه الاهانة التي تعرض لها المواطن المغلوب على امره بواقعة البوعزيزي بتونس الذي أحرق نفسه دفاعا عن كرامته . واضافت مصادرنا ان تفعيل القانون بالمدينة يستثني مقاهي و محلات بعض  اصحاب النفوذ بل وصل بالبعض الى الاحتلال الكامل للرصيف بشارع محمد الخامس ،و تقع هاته الاماكن امام مرآى و مسمع المسؤولين و قد اكد عدد من الفاعلين الجمعوين بخنيفرة على ان المقاربة الامنية لن تزيد الا في الاحتقان ،وأن إيجاد حل جدري لهاته الفئة المغلوبة على امرها كفيل بإنهاء المشكل وذلك إسوة بباقي مدن المملكة التي اختارت المقاربة التشاركية وخلق اماكن مخصصة لهاته الفئة التي تعاني الفقر.

هشام بوحرورة

شاركها

بدون تعليق

شارك بتعليقك