شرطة أبوظبي .. تأهيل وتشغيل المعاقين أولوية قصوى

شرطة أبوظبي .. تأهيل وتشغيل المعاقين أولوية قصوى

15
0

00001IMARAT2

بلغ عدد الموظفين من ذوي الإعاقة الذين تم تعيينهم بالقيادة العامة لشرطة أبو ظبي 160 شخصاً، في مختلف فئات الإعاقة، ضمن مبادرة (يداً بيد لتأهيل ذوي الإعاقة) التي تم إطلاقها لدعم مؤشر الموظفين من هذه الشريحة الاجتماعية، وفق العقيد محمد سعيد الكعبي نائب مدير إدارة الاختيار والتعيين في الادارة العامة للموارد البشرية، الذي أكد حرص شرطة أبو ظبي على دعم فئة ذوي الإعاقة.

وتحدث عن مجهودات شرطة أبو ظبي في رعاية تلك الفئة التي تحظى بدعم من القيادة الشرطية، على نحو يسهم في دمجها بالمجتمع ، مشيراً إلى أن مبادرة (يداً بيد لتأهيل ذوي الاعاقة) تهدف إلى دعم مؤشر عدد الموظفين من ذوي الاعاقة، والتعرف على مقترحات ومشاكل هذه الفئة من العاملين من أجل ايجاد الحلول المناسبة، وتوفير بيئة العمل السليمة لهم، كما تهتم المبادرة بتشجيع العاملات المواطنات من فئة ذوي الاحتياجات الخاصة للبقاء في العمل، والحرص على ايجاد بيئة العمل المناسبة لهن.

وأضاف: أن استقطاب وتمكين ذوي الإعاقة للمشاركة في العمل الشرطي بدأ في عام 2011، والذي تبنته إدارة الاختيار والتعيين، وفي عام 2015 تم تقديم مبادرة جديدة وهي (يداً بيد لدعم ذوي الاعاقة)، وتتمحور فكرتها بتمكين أفضل العناصر من شريحة ذوي الاحتياجات الخاصة والعمل على دمجهم في قوة الشرطة من منطلق المسؤولية المجتمعية وإشراكهم في الفعاليات والأنشطة المتاحة لهذه الفئة وذلك للمساواة بين جميع الفئات العاملة بالقيادة العامة لشرطة ابوظبي ولتكافؤ الفرص المتوفرة لجميع العاملين.

وذكر الكعبي أن هذه المبادرة ترفع ثقة المجتمع وفئة ذوي الاعاقة بالعمل ضمن القيادة العامة لشرطة ابوظبي، بالإضافة إلى استخدام وتسخير القدرات والكفاءات  و المهارات المتواجدة في العاملين من هذه الفئة والتي نعتبرها من الفئات المهمة  في المجتمع.

دراسة استطلاعية

وكشف عن إجراء دراسة استطلاعية لقياس رضا العاملين من فئة ذوي الاعاقة في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، عن الخدمات والتسهيلات المقدمة لهم، وعن البرامج التدريبية المتاحة لهم ، و مدى رضاهم عن تشجيع مرؤوسيهم لهم و مساندتهم فيما يخص المشاركة في الأفكار الإبداعية، وتعريفهم بالرضا الوظيفي من خلال التفاعل الايجابي اتجاه الوظيفة ، و شعورهم بروح العمل ضمن الفريق بالقسم أو الإدارة، و مدى قرب المكان و مناسبة بيئة العمل لإعاقة العاملين.

وشملت الدراسة الجنسين الذكور والإناث والتي تمحورت حول تفادي الأخطاء المستقبلية والعمل على تحسين الخدمات المقدمة لهذه الفئة مستقبلاً، والعمل على تعزيز وتطوير فرص العمل لفئة ذوي الاعاقة وتوفير بيئة عمل مناسبة لهم لتنمية قدراتهم العلمية والعملية.

000000IMARAT1

الرائد الدكتور خالد خلفان العامري،
مدير إدارة مراكز وزارة الداخلي

لتأهيل وتشغيل المعاقين (الصورة: ميدل ايست نيوز واير)

وأشاد الرائد الدكتور خالد خلفان العامري، مدير إدارة مراكز وزارة الداخلية لتأهيل وتشغيل المعاقين، بالمبادرة قائلاً:” إن القيادة الشرطية تهتم دائماً بخدمة قضايا المجتمع بشكل عام، وخدمة فئة ذوي الإعاقة بشكل خاص، حيث تلتزم سنوياً بتوظيف عدداً كبيراً من خريجيها وتوفير فرص تدريب وعمل تتناسب مع قدراتهم وإمكاناتهم وتمكينهم من بناء حياة مستقلة ومستقرة اقتصادياً واجتماعياً ونفسياً ومشاركتهم في بناء الوطن”.
000001HIHATALIB-IMARTشيخة طالب البلوشي (الصورة: ميدل ايست نيوز واير)
كادر :
الدمج يزيد الثقة
عبرت  شيخة طالب البلوشي  من ذوي الاعاقة ، وهي خريجة جامعة الإمارات ،تعمل حالياً أخصائية نفسية في مراكز الداخلية لتأهيل وتشغيل المعاقين في شرطة أبوظبي،عن شكرها  لشرطة ابوظبي على  الجهود التي تبذلها في مجال دمج ذوي الإعاقة  في المجتمع، وتعيينهم  بمختلف الإدارات التابع لها ، تماشياً مع الخطة الاستراتيجية لكسب ثقة المجتمع، مقترحة ً تخصيص  جائزة خاصة للموظفين المتميزين من ذوي الاعاقة  سنوياً ،  لإنجازاتهم في مجال العمل ، بهدف تحفيزهم وتشجيعهم وحتى يكونوا قدوة لزملائهم، وتخصيص جائزة لتحفيز الأسر التي تبذل مجهود لأبنائها من ذوي الإعاقة .

سجلماسةبريس

شاركها

بدون تعليق

شارك بتعليقك