مايندشير تختتم أعمال مؤتمر فك رموز المحتوى Content Decodedفي دبي

مايندشير تختتم أعمال مؤتمر فك رموز المحتوى Content Decodedفي دبي

35
0

0001DOUB

وكالة “مايندشير”، إحدى الشركات التابعة لمجموعة “دبليو بي بي”، وتنتشر مكاتبها حول العالم، وهي شركة رائدة تقدم الدعم الاحترافي والمتخصص للشركات لمساعدتهم على اتخاذ القرارات الشمولية والمستنيرة والقابلة للتكيّف، في كافة القنوات التسويقية وأهمّها المملوكة والمدفوعة والمكتسبة في الوقت الفعلي. هذا وجرى اختتام أعمال المؤتمر الإعلامي السنوي “Content Decoded” الذي قامت الوكالة بتنظيمه في 19 يناير، بعد يوم حافلٍ بالمناقشات التي قادها متحدثون كبار، وتم تنظيم الفعالية في Annex ببرج خليفة في دبي الذي يعدّ أحد أكثر المواقع ابتكاراً في دبي.

وحاز مؤتمر “Content Decoded” على إعجاب وثناء الحضور عبر مشاركة متحدثين رفيعي المستوى في المناقشات، والذين شاركوا رؤاهم ومعلوماتهم حول معالجة المسائل المتعلقة بالحاجة الماسة لمحتوى عالي التوجيه ومُحضّر بعناية ضمن هذا الفضاء الرقمي الذي يتزايد ازدحاماً. وقام سمير أيوب الرئيس التنفيذي لشركة “مايندشير” في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بتقديم مدير المؤتمر جريج بروكس المدير العالمي للتسويق في “مايندشير” العالمية، والذي وجه الحضور خلال فعاليات اليوم المليء بالمناقشات واللجان المحفزة للأفكار.

وقال أيوب في تعليقه: “يعتبر التكيف مع المشهد العام للمحتوى الذي يشهد تطوراً متسارعاً ومتواصلاً، أمراً حيوياً لكل قطاع وعلامة تجارية. لقد تم اختيار مجموعة المتحدثين من الخبراء المشاهير بعناية لتحفيز وإلهام الحضور الذين غادروا المؤتمر محملين بأفكار وخبرات ضرورية لإعادة تنشيط المحتوى في شركاتهم بشكل كامل”.

من جانبها ألهمت زينب سلبي مؤسسة المنظمة النسائية الدولية “Women for Women International” الحضور بحديثها في جلسة بعنوان: “تجلّي الأحلام: جعل المستحيل ممكناً”، فيما عرض روبي دويك العضور المنتدب في شركة “Makers Studios” في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، مدى قوة جهات التأثير في جلسته بعنوان: “أريد أن أترفّه”. كما ترأس دان بيست المدير التنفيذي لتنمية الأعمال الاستراتيجية في شركة “Unruly” جلسة عُقدت بعنوان: “سبع خطوات لتفادي عصر نهاية الإعلانات” وقدم للضيوف الأدوات اللازمة لحماية استراتيجيات الفيديو الخاصة بهم وجعلها ملائمة للمستقبل. وبدوره استضاف ديفيد فنسنت رئيس المحتوى والشراكات في “مايندشير” العالمية جلسة “التكيف مع العصر الجديد للمحتوى”، حيث قدم قواعد مفيدة لاستخدام الإعلام المؤتمت، واتخاذ القرارات حول توقيت الاستثمار في أفضل أنواع المحتويات، وغيرها.

كما قدمت هذه الفعالية مساحة مبتكرة حملت اسم “Huddle” للتواصل والتبادل، حيث جرى عقد جلستي “Huddle” خلال الفعالية ما سمح للخبراء بمشاركة المحتوى والانخراط في مناقشات ضمن موضوع مؤتمر “Content Decoded”، مع قيامهم بذات الوقت بمشاركة ابتكارات المنتجات ذات الصلة التي يمكن أن تتوافق مع الحضور المهتمين. وتمكّن الحضور من الانتقال من محطة إلى أخرى خلال استراحاتهم للتعارف والتواصل فيما بينهم، واستطلاع الحلول الجديدة لمشاكل المحتوى لأعمالهم عن طريق خبراء في المجالات الرقمية والإعلامية والتقنية بالإضافة إلى فريق “مايندشير”.

شاركها

بدون تعليق

شارك بتعليقك