إي إم كيو تتعاون مع وي تشات باي هونج كونج لتوسيع خدمات...

إي إم كيو تتعاون مع وي تشات باي هونج كونج لتوسيع خدمات تحويل الأموال في جنوب شرق آسيا

8
0

#أعلنت اليوم شركة “إي إم كيو”، وهي شركة مبتكرة في مجال التكنولوجيا المالية تتمتع بشبكة موسّعة لتحويل الأموال في آسيا، عن توسيع شراكتها مع “وي تشات باي هونج كونج”، وهي مزوّدٌ لخدمات الدفع ومنشأة قيمةٍ مخزّنة مرخّصة في هونج كونج، لتوسيع خدمات تحويل الأموال في إندونيسيا. ويستفيد ممر إندونيسيا الذي أُطلق مؤخراً من النجاح الذي حققه ممر الفلبين الذي نُشر ويعمل بشكل كامل منذ مطلع العام الجاري.

وقال ماكس ليو، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لـ”إي إم كيو”: “وفقاً للبنك الدولي، تُعتبر الفلبين وإندونيسيا حالياً ضمن الدول العشر الأكثر تلقّياً للحوالات المالية، حيث تعتمد ملايين العائلات على الدعم المالي من العمال المغتربين. ويُسعدنا توفير الدعم لـ’وي تشات باي هونج كونج‘ التابعة لـ’تنسينت‘ والتعاون معها لتسهيل الوصول للخدمة وجعلها أكثر شموليةً للعمّال المغتربين للاستفادة من شبكة التحويلات المالية الموسّعة الخاصة بنا في آسيا”.

#ويُمكن لـ”وي تشات باي هونج كونج”، مدعومةً بمنصة واجهة برمجة التطبيقات القابلة للتوسع من “إي إم كيو”، عبر هذه الشراكة تبيسط إجراءات التحويلات المالية بالسماح للعمال المغتربين في هونج كونج بإرسال الأموال عن طريق الهواتف الذكية، موفّرةً بذلك تجربةً سريعةً وسهلةً لتحويل الأموال والمساعدة على تعزيز أكبر قدرٍ من الإدماج المالي في الفلبين وإندونيسيا. وبإمكان العاملين المغتربين من الفلبين وإندونيسيا استخدام “وي تشات باي هونج كونج” للاستفادة من مجموعةٍ كاملةٍ من خيارات الدفع بما في ذلك استلام الحوالات المالية النقدية الفورية، أو الإيداعات المصرفية لأيٍ من المصارف، أو الحافظات الجوالة أينما كانوا لدعم عائلاتهم في دولهم الأم.

وتتمتع “إي إم كيو” بحضورٍ في هونج كونج وتايوان وإندونيسيا وفيتنام والفلبين، وتخطّط التوسع إلى أسواق أعمال رئيسيةٍ أخرى في آسيا والعالم لتغطي أمريكا الشمالية وأوروبا والشرق الأوسط.” #وحصلت الشركة على رخصة “مشغّلٍ لتحويل الأموال” من مصرف إندونيسيا في مارس 2017.

بدون تعليق

شارك بتعليقك